الإنتاج الأول

 تُوفّر Revolution 3 عرضاً فنياً ممتازاً إلى جانب المؤثرات التي لا توجد إلّا لدى فرانك مولر. يُصحّح هذا التوربيون ثلاثي المحاور قوى الجاذبية في كل المواضع، بخلاف التوربيون التقليدي الذي يقوم بالتعويض فقط عندما تكون الساعة في وضع رأسي.وقد جاءت هذه التركيبة المذهلة نتيجةً لواحد من أكثر الابتكارات تعقيداً في الساعات الفاخرة. وأضفنا إلى هذه التحفة الرائعة تقويماً دائماً، ليزيد هذه التركيبة تعقيداً، وكانت النتيجة Evolution 3.1.

في عام 2007، بعد 5 سنوات من البحث والتطوير، قدّمَ فرانك مولر التحفة الرائعة: Aeternitas Mega. تحتل هذه القطعة الرائعة مكانة في تاريخ صناعة الساعات لكونها الساعة ذات التصميم الأكثر تعقيداً في العالم. تشتمل Aeternitas Mega على 36 تركيبة و1,483 مكوناً لتُصبح بذلك معجزة الميكانيكا الدقيقة وبراعة صناعة الساعات.

في عام 2011، ابتكرَ فرانك مولر Giga Tourbillon، أول ساعة تشتمل على أكبر توربيون تم إنتاجه على الإطلاق في ساعة يد. يُعتبر هذا التوربيون كبير الحجم تماماً. يبلُغ حجمه ضعف حجم التوربيون العادي، ويبلُغ مقاس قطر القفص 20 مم ويملأ نصف الساعة. كان هذا الإنجاز الفريد محفوفاً بكثير من الصعوبات الفنية ويُبرهن من جديد على إمكانيات الورشة الداخلية الفائقة.

كانت هذه التركيبات تتطلّب سنوات من التطوير, والاختبارات, والتعديلات. وتُبرهن على الخبرة العملية للمُصنِّع، كما تُؤكّد على لقبه "سيد الفنون المعقدة". وفي أكتوبر 2002، حصلَ فرانك مولر على جائزة Genève Watchmaking Grand Prix الأولى. كانت هذه الجائزة الحصرية تقديراً لموهبة صانع الساعات الممتازة وخبرة المُصنِّع الهائلة.

ظهرت موهبة فرانك مولر في الإبداع في سن صغير جداً. وفي حقيقة الأمر، ابتكرَ عبقري صناعة الساعات الإنتاج الأول منذ عام 1986. وكانت هذه الساعات مزوّدة بتركيبات متطورة لم يسبق لها مثيل في تاريخ صناعة الساعات. وكان فرانك يصنع هذه التحف الرائعة بالطريقة القديمة، حيث صنعَ كل مكوّن وضبطه يدوياً وبنفسه، لذلك اقتصر على إنتاج ثلاث أو أربع قطع في العام.  وقد انبهرَ الجميع بهذه التركيبات، التي تتمثّل في التوربيون بميزة قفز الساعات في عام 1986, والتوربيون مع مُكرِّر الدقائق في عام 1987, والتقويم الدائم للتوربيون المعكوس مع مُكرِّر الدقائق في عام 1989.

حتى عام 1992، الذي تأسّست فيه العلامة التجارية والورشة، قام فرانك مولر بنفسه بإنتاج هذه التحف الرائعة وتم تسجيلها بعلامة تجارية تُسمّى Franck Genève. ومنذ عام 1991، ظلّت هذه المنتجات تحمل العلامة التجارية Franck Muller Genève. بدءاً من التوربيون ذي المحاور الثلاثة ووصولاً إلى Aeternitas Mega، الساعة ذات التصميم الأكثر تعقيداً في العالم، صنعَ فرانك مولر ساعات ممتازة تركت بصمته في تاريخ صناعة الساعات للأبد.

وهكذا، كان فرانك مُولعاً بالتجربة ووضعَ المفاهيم الجديدة في صناعة مُحافِظة تحظى فيها التقاليد بالتقدير عن التغيير. ومن ثَمَّ، طرحَ فرانك مولر في عام 2003 نهجاً جديداً تماماً للتصوّر الحقيقي للوقت. لقد وضعت تشكيلة Crazy Hours فلسفة جديدة وأعلنت الاستقلال عن النظام الثابت. يعرض هذا الطراز الغريب الأرقام بشكل عشوائي بينما يُحافظ على عرض الوقت الصحيح بفضل آلية قفز الساعة. وسرعان ما أصبحت هذه التركيبة المثيرة من أشهر ساعات فرانك مولر.

في عام 2004، وبعد سنواتٍ من التطوير، ابتكرَ فرانك مولر صناعة الساعات حيث صنعَ أول توربيون ثلاثي المحاور في العالم على الإطلاق.